الجمعية العمومية لصحار الدولي تصادق على زيادة رأس المال المرخص به للبنك إلى مليار ريال عماني خلال اجتماع الجمعية العامة الغير عادية

08-20-2022 > غرفة الأخبار

عقد صحار الدولي اجتماع الجمعية العامة غير العادية برئاسة الفاضل محمد بن محفوظ العارضي، رئيس مجلس الإدارة، وحضور أعضاء مجلس الإدارة وفريق الإدارة التنفيذية والمساهمين في البنك، وذلك في يوم 18 أغسطس الجاري بفندق كراون بلازا مسقط ، كما تم بث الاجتماع على المنصة الإلكترونية لانعقاد الجمعيات العامة عبر موقع شركة مسقط للمقاصة والإيداع (www.mcd.gov.om).

وخلال الاجتماع، تمت المصادقة على جميع البنود المدرجة في جدول الأعمال والتي تضمنت زيادة رأس المال المرخص به للبنك من 400 مليون ريال عُماني إلى 1 مليار (1,000,000,000) ريال عُماني مع تعديل المادة الخامسة من النظام الأساسي تبعاً لذلك. كما وافقت الجمعية على إصدار سندات من الفئة الأولى الإضافية لرأس المال بحد أقصى 75 ألف سند على شكل سندات دائمة تتألف من 50 ألف سند وخيار إضافة بعدد 25 ألف سند إضافي عن طريق الاكتتاب الخاص بسـعر إصـدار 1,000 ريال عماني للسند الواحد وبقيمة إجمالية 75 مليون ريال عُماني، بعد الحصول على الموافقات الرقابية. وعلاوةً على ذلك، فوضت الجمعية العامة غير العادية مجلس الإدارة لتحديد الشروط الأخرى المتعلقة بإصدار السندات من الفئة الأولى لرأس المال، إلى جانب اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتنفيذ عملية إصدار السندات.

وحول ذلك، علّق الفاضل محمد بن محفوظ العارضي، قائلاً: "مع التطور الملحوظ الذي حققه البنك والذي يتزامن مع انتعاش الإقتصاد الوطني والاستجابة المثالية لتطورات السوق ومتطلباته المتغيرة، يواصل صحار الدولي مسيرة النمو في مختلف المجالات، مما يساهم في تعزيز اسهاماته في التنمية الاجتماعية والاقتصادية للمجتمع وتحقيق أهداف رؤية عمان 2040. بدورها ستؤدي الزيادة في رأس مال البنك إلى تمكين البنك من المضي قدمًا في هذه المسيرة بشكل أكبر. عليه يواصل صحار الدولي مسيرته في تحقيق أداء مالي استثنائي بكل ثقة، وقيادة دفة التغيير في القطاع المصرفي لتوفير قيمة مضافة لكافة الاطراف ذات الصلة."

ويجدر بالذكر أن صحار الدولي حقق نتائج مالية إيجابية في الربع الفائت من العام الحالي مسجلاً نمواً في صافي الأرباح بنسبة 21.5٪ محققاً 18.47 مليون ريال عماني للفترة المالية المنتهية في 31 يونيو 2022 مقارنة بـ 15.20 مليون ريال عماني في الفترة نفسها من العام الماضي. كما شهد البنك نمواً في إجمالي الأصول بنسبة 8.2٪ ليصل إلى 4.364 مليون ريال عُماني في 30 يونيو 2022، مدفوعًا بشكل رئيسي بزيادة القروض والسلفيات والتمويل الإسلامي. كما سجلت ودائع الزبائن ارتفاعاً بنسبة 11.5٪ لتصل إلى 2.568 مليون ريال عُماني مقارنة ب 2304 مليون ريال عماني سجلت في 30 يونيو 2021م. وعلاوةً على ذلك، ارتفعت حقوق المساهمين من 340.3 مليون ريال عماني إلى 396.0 مليون ريال عماني، ويشمل ذلك النجاح الكبير الذي حققه البنك في إصدار حقوق الأفضلية في الربع الثالث من العام 2021 والبالغ 50 مليون ريال عماني.

من جانبه، علّق الفاضل أحمد المسلمي، الرئيس التنفيذي لصحار الدولي، قائلاً: "من خلال الالتزام باستراتيجية النمو الخاصة التي انتهجها البنك، يواصل صحار الدولي دوره الريادي في الاسهام في التنمية الاجتماعية والاقتصادية في السلطنة، والعمل على تحويل تجربة الزبائن من خلال الاستثمار في البنية التحتية للأنظمة من خلال توفير احدث التقنيات المبتكرة وأيضًا استقطاب أفضل الكفاءات والخبرات. حيث يواصل البنك تطوره بشكل جيد في استراتيجيته نحو تحقيق رؤيته في أن يصبح مؤسسة خدمية عُمانية الطابع، عالمية الريادة تساعد ﺍﻟﺰﺑﺎﺋﻦ ﻭالمجتمعات ﻭﺍﻷﻓﺮﺍﺩ ﻋﻠﻰ الازدهار ﻭﺍﻟﻨﻤﻮ. وبدعم قوي من مساهمينا، فإننا في صحار الدولي على ثقة من أن مواصلة البنك في تقديم أداء مالي متميز في السوق لنواصل بذلك الإسهام بشكل هادف في التنمية الاجتماعية والاقتصادية لسلطنة عمان."

بدوره يواصل صحار الدولي دوره في وضع معايير جديدة بهدف تعزيز مشهد الصيرفة من خلال تطوير حلول مصرفية مبتكرة وإثراء التجربة المصرفية لزبائنه، فضلاً عن التقدم الملحوظ في تحقيق الاهداف الموضوعة في الاستراتيجية العامة للبنك.

آخر

صحار الدولي يطلق حملة ترويجية جديدة لتوفير التحويلات الما...

للمزيد

صحار الدولي يشارك في المؤتمر الترويجي للشركات المدرجة ببو...

للمزيد

صحار الدولي يحصد جائزة "أفضل بنك لإدارة الثروات في سلطنة...

للمزيد