صحار الدولي يعلن عن نمو صافي الأرباح بنسبة 14.22% للتسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2019

10-30-2019 > غرفة الأخبار

في إطار رؤيته ليصبح مؤسسة خدمية عمانية رائدة ذات معايير عالمية تساعد الزبائن والمجتمعات على تحقيق الازدهار والنمو، أعلن صحار الدولي عن نتائجه المالية لفترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2019، حيث بلغت صافي أرباح البنك 25,059 مليون ريال عماني مقارنة مع 21,940 مليون ريال عماني للفترة نفسها من عام 2018، مسجلاً نسبة نمو بلغت 14,22٪.

وفي كلمته حول النتائج المالية، صرح الفاضل محمد بن محفوظ العارضي، رئيس مجلس إدارة صحار الدولي، قائلاً: "في ظل استراتيجية التنويع الاقتصادي التي تنتهجها الحكومة الرشيدة، يشهد القطاع المصرفي بالسلطنة نموًا كبيرًا في مجال الأعمال، وعلى الرغم من الوضع الاقتصادي والمالي بسبب تقلبات أسعار النفط، فإن تركيز الحكومة المستمر على قطاعات التنويع الرئيسية كالموانئ والخدمات اللوجستية والصناعات التحويلية والسياحة من شأنها أن تخلق فرصًا كبيرة للقطاع المصرفي في السلطنة من أجل المساهمة في التنمية المستدامة للاقتصاد الوطني. وفي ظل هذه الأرقام الإيجابية، يتمتع صحار الدولي بمكانة جيدة في السوق تمكنه من الاستفادة الأمثل من الفرص المستقبلية، إضافة إلى القيام بدوره الحيوي في تعزيز الاقتصاد الوطني ومواصلة خلق قيمة مستدامة للأطراف ذات الصلة."

وقد شهد إجمالي إيرادات التشغيل للبنك ارتفاع بنسبة 6,27٪ ليسجل في التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2019 74,018 مليون ريال عماني مقارنةً بـ 69,650 مليون ريال عماني سجلها البنك في الفترة نفسها من العام 2018، كما شهد صافي إيرادات التشغيل ارتفاع بنسبة 1,32٪ ليسجل في التسعة أشهر الأولى من العام الحالي 40,347 مليون ريال عماني مقارنة بـ 39,821 مليون ريال سُجلت في التسعة أشهر الأولى من عام 2018. وخلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2019، سجل البنك ارتفاع في إجمالي مصروفات التشغيل بنسبة 12,88٪، حيث بلغ الإجمالي 33,671 مليون ريال عماني مقارنة مع 29,829 مليون ريال عماني في الأشهر التسعة الأولى من عام 2018، الأمر الذي يترجم جليًّا استمرار صحار الدولي في الاستثمار في الموارد البشرية والبنية التحتية الأساسية للبنك، وعليه يواصل مُضي البنك قُدمًا في تحقيق النمو المستدام بما ينسجم مع أهدافه الاستراتيجية

وفضلاً عن ذلك، فقد شهد إجمالي قروض البنك للزبائن ارتفاعًا بنسبة 12,48٪، ليصل إلى 2,584 مليار ريال عماني في التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2019 مقارنة بـ 2,297 مليار ريال عماني المسجلة في الفترة نفسها من العام المنصرم، كما حقق البنك نموًا في إجمالي الأصول بنسبة 12,47٪ ليسجل 3,338 مليار ريال عماني في الفترة نفسها مقارنة بـ 2,968 مليار ريال عماني المسجلة في التسعة أشهر الأولى من العام 2018. إلى جانب ذلك، سجلت ودائع الزبائن ارتفاعًا من 1,717 مليار ريال عماني سُجلت في التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2018 إلى 1,994 مليار ريال عماني للفترة ذاتها من العام الحالي مسجلةً نسبة ارتفاع 16,19٪.

من جانبه، علق الفاضل أحمد المسلمي، الرئيس التنفيذي لصحار الدولي، قائلاً: "في إطار تفعيلنا لخطتنا الخمسية، شهد الربع الثالث من العام الحالي نموًا ملحوظًا للبنك في مختلف أعماله، وإنني فخور جدًا بنجاحنا في إغلاق اكتتاب أسهم حق الأفضلية، الأمر الذي أدى إلى زيادة حقوق المساهمين بمقدار 40 مليون ريال عماني. وبالمضي قدمًا بهذه الخطة الإستراتيجية، سيتسنى لنا مواصلة مسيرة التوسع والحفاظ على ثقة المستثمرين والمكانة الرائدة للبنك في السوق."

وأضاف المسلمي: "بالنظر إلى أدائنا في الفترات السابقة، تعد نتائج هذا الربع مؤشرًا جيدًا على الدور الإيجابي لصحار الدولي في تعزيز الاستقرار النقدي والمالي من أجل تحقيق نمو اقتصادي مستدام في السلطنة، وسيظل تركيزنا في الربع الأخير من هذا العام موجهًا نحو مساعدة الزبائن على الفوز وتحقيق أهدافهم، ونعدهم بتقديم خدمات مصرفية تفاعلية لا تضاهى لتلبي احتياجاتهم في عالمهم دائم التغير."

وخلال مسيرة البنك نحو تحقيق التميز والتفوق، تم تتويج وتكريم صحار الدولي بالعديد من الجوائز نظير ريادته في مجال الأعمال والنمو الذي يحققه فضلاً عن مبادراته في مجال المسؤولية الاجتماعية للشركات، الأمر الذي يترجم الإتجاه الصحيح الذي يسلكه البنك ضمن استراتيجيته. وقد شهد الربع الثالث توقيع صحار الدولي اتفاقية استراتيجية حصرية مع "إي إف جي إنترناشيونال" (EFG)، المجموعة العالمية المتخصصة في الخدمات المصرفية الخاصة وإدارة الأصول، وبموجب هذه الاتفاقية تعتزم كلتا المؤسستين توحيد الجهود من أجل توفير فرص استثمارية حصرية في الأسواق العالمية ومنتجات مبتكرة. وتأتي هذه الإتفاقية ضمن العديد من مذكرات التفاهم التي وقعها البنك للوفاء بعهد البنك في مساعدة الزبائن على تحقيق الفوز، فضلاً عن التأكيد على إمكانات صحار الدولي في تقديم خدمات استثمارية واستشارية متميزة.

وفي إطار سعيه للتواصل مع زبائنه والمجتمع، نظم البنك العديد من الفعاليات في مناطق مختلفة من السلطنة، كما قام أيضًا بإطلاق مبادرات عبر وسائل التواصل الاجتماعي. وانسجامًا مع برامج الاستراتيجية الوطنية فيما يتعلق بتمكين الشباب العماني والجهود الحثيثة التي توليها الحكومة في هذا الشأن، كما شهد الربع الثالث من العام الحالي فتح باب التسجيل للدفعة الثانية من برنامج طموحي. هذا وقد شهد صحار الإسلامي - نافذة الصيرفة الإسلامية بصحار الدولي العديد من التطورات خلال الربع الثالث من العام الحالي، حيث بادر البنك بدعم مؤتمر صلالة الثاني للمالية الإسلامية.

آخر

للمزيد

صحار الدولي يعلن عن الفائزين بـ 130,000 ر.ع في السحوبات ا...

للمزيد

صحار الدولي يرعى ملتقى التأمينات الاجتماعية الأولصحار الد...

للمزيد