انطلاقا من سعيه لتحفيز روح العطاء في الشهر الفضيل صحار الدولي يدشن حملة #فوزهم_فوزنا عبر صفحاته في وسائل التواصل الإجتماعي

05-12-2019 > غرفة الأخبار

تواصلا لجهوده في تشجيع روح الفوز، وتزامنا مع العديد من مبادراته تحت مظلة المسؤولية الاجتماعية في شهر رمضان المبارك، دشن صحار الدولي حملة فريدة من نوعها تحت عنوان "#فوزهم_فوزنا" عبر صفحاته في وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك بهدف تسليط الضوء على العطاء والعمل الخيري، وإيمانه بأن كل مساهمة مهما كانت صغيرة فهي لابد أن تصنع فارقا كبيرا وإيجابيا في المجتمع.

وتركز حملة #فوزهم_فوزنا على ثلاثة مبادرات خيرية وهي: مبادرة إفطار صائم، مبادرة تجهيز مرافق تعليمية للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، إضافة إلى مبادرة كسوة العيد. حيث يستطيع متابعو صفحات صحار الدولي على قنوات التواصل الاجتماعية الخاصة به في الفيسبوك والانستجرام وتويتر ولنكدإن الإعجاب بالمنشورات المتعلقة بالحملة، ويتعهد البنك بالتبرع مقابل كل "إعجاب" من المتابعين بمبلغ نقدي قدره 100 بيسة، ويتم تقديم المبلغ الإجمالي إلى ثلاث جمعيات أهلية مسجلة لدى الجهات الرسمية بالسلطنة.

وحول الحملة، قال الفاضل أحمد المسلمي، الرئيس التنفيذي لصحار الدولي: "يأتي شهر رمضان وتزداد فيه روح العطاء، ويتيح للجميع فرصة للفوز الشخصي من خلال العطاء لذوي الحاجة والعمل الخيري ذا الأثر الإيجابي. وانطلاقا من هويتنا التجارية الجديدة، نسعى أن نشجع هذه المبادئ مركزين على شخصيتنا "الإنسانية" في كل مبادراتنا الرمضانية والتي تعزز كذلك صلتنا بالمجتمع. ومن هذا المنطلق، تعتبر حملة #فوزهم_فوزنا فرصة مثالية لنا لتشجيع هذه القيم على صفحاتنا بشبكات التواصل الاجتماعي، مستخدمين طريقة مبتكرة وغير تقليدية تتلائم مع أسلوب الحياة العصري والتوجه الرقمي، فمن خلال الحملة نقدم فرصة لآلاف الأشخاص للتبرع والمشاركة في عمل الخير من خلال فعل بسيط جدا، ولكن رغم بساطته يترك أثرًا كبيرا في المجتمع".

وقد انطلقت هذه الحملة في الأول من شهر رمضان وستستمر على مدار الشهر الفضيل، ولاقت اهتماما كبيرا على منصات التواصل الاجتماعي، ومن جهته سيقوم البنك بتسليم التبرعات إلى الجمعيات والإعلان عنها في الصحف المحلية وعبر صفحاته في وسائل التواصل الاجتماعي.

ويحرص صحار الدولي على التزامه بالمساهمات ذات الأثر الاجتماعي والاقتصادي الإيجابي؛ وذلك من خلال مجموعة واسعة من برامج ومبادرات المسؤولية الاجتماعية. وعلى مرِّ السنوات الماضية قدّم البنك دعمه المتواصل لأكثر من 30 مؤسسة في جميع أنحاء السلطنة. حيث تتمثل الرؤية الجديدة للبنك في أن يصبح مؤسسة خدمية عمانية الهوية عالمية الريادة ليساعد الناس والمجتمعات على الازدهار والنمو، مما يسهم بشكل كبير في التنمية الاجتماعية والاقتصادية للبلاد.

آخر

للمزيد

صحار الدولي يعلن عن الفائزين بـ 130,000 ر.ع في السحوبات ا...

للمزيد

صحار الدولي يرعى ملتقى التأمينات الاجتماعية الأولصحار الد...

للمزيد